مطبوعة الكترونية عربية مهتمة بموضوع المواطنة وتداول السلطة القانونى وحرية التعبير  فى العالم العربى  .. تصدر من الولايات المتحدة الأمريكية عن المركز الأمريكى للنشر الالكترونى .. والأراء الواردة تعبر عن وجهة نظر أصحابها.
............................................................................................................................................................

 
 

 انقلاب - الجزء الأول

اف 16 يمكن أن تستخدم كطائرة مقاتلة وطائرة هجومية أرضية

قصة: غريب المنسى
.........................


رن جرس التليفون السرى لمدير المخابرات اللواء شاهين حوالى الساعة الثالثة صباحا, ورفع الرجل السماعة التى لاتبعد عن رأسه كثيرا وكان المتحدث الجنرال موردخاى مدير المخابرات الاسرائيلية النشيط , وكعادة المحادثات التليفونية التى يكون فيها طرف نائم وطرف يقظ , كان عنصر المبادرة مع الاسرائيلى الذى تهكم على اللواء العجوز النائم موبخا اياه بطريقة لاتخلو من مداعبة حتى يشد انتباهه قائلا : ناموا انتم فى العسل ونحن هنا ساهرون على حماية أوطانكم!! , ونزلت هذه العبارة على دماغ اللواء شاهين كصاعقة كهربائية قوتها خمسة الاف فولت مضاعف ,وبعد أن تأكد موردخاى من تمام يقظة اللواء العجوز أبلغه بأخر المعلومات الخطيرة التى وصلت اليه حالا من خلال الشبكة عن خطة انقلاب على النظام الحاكم بواسطة عناصر من القوات الجوية التى ستشارك صباح اليوم فى مناورة السماء المفتوحة , وهى مناورة جوية شاملة تتم مرة كل عام مع عناصر من القوات الجوية الأمريكية والهدف منها هو تدريب الطياريين على استخدام أحدث الطائرات الأمريكية فى مناورات عملية وبذخيرة حية. ولفت موردخاى نظر العجوز الى ضرورة الاعلان عن حالة الطوارىء فى القوات الجوية والغاء المناورة فورا , والقبض على كل العناصر المشتركة فى هذه المحاولة الانقلابية فى الحال. أما أسماء الضباط المشتركين فى المؤامرة فيمكن للعجوز الحصول عليها من مدير مكتب موردخاى بعد أن يفيق من النوم تماما , وأكد موردخاى على العجوز أيضا بعدم ذكر الموساد على الاطلاق كمصدر لهذه المعلومات وهذا بدوره سيعطى للعجوز ثقة أمام القيادة السياسية وسيظهره وكأنه هو الذى توصل بمجهوده الى هذه المعلومات الخطيرة .. وقبل أن يختم موردخاى المكالمة قال للعجوز : شكرا على معلومة مغنية والمبحوح .. وانتهت المكالمة.

هرع اللواء شاهين بسرعة الى حجرة مكتبه الملحقة بغرفة نومه واتصل بنائبه اللواء مدبولى الذى كان يغط فى نوم عميق بدوره , وعلى طريقة موردخاى وبخه وشده وأبلغه بضرورة الاتصال بقائد القوات الجوية فورا ومطالبته بايقاف مناورة السماء المفتوحة واعلان حالة الطوارىء فى سلاح الجو والتأكد من عدم مغادرة الضباط القواعد الى حين اشعار آخر. وقبل أن يختم المكالمة قال له : خليك انته يامدبولى نايم فى العسل وأنا طالع دين أمى هنا سهران على حماية أمن الوطن .

نط اللواء مدبولى من سريره بكلسونه واتصل باللواء حمزة قائد القوات الجوية وبطريقة تلقائيه وبخه وهدده بالطرد من الخدمة لتراخيه واهماله .. وأمره بالغاء مناورة السماء المفتوحة فورا واعلان حالة الطوارىء بين قواته الى حين اشعار آخر .. " خليك انته نايم فى الدرة ياحمزة وأنا طالع ميتين أبويا هنا سهران على أمن الدولة" .. وأغلق الخط بطريقة عنيفة.

فط اللواء حمزة بسرعة من سريره واتصل باللواء عبد الجبار مدير عملياته وأيقظه من نومه بالسباب والشتائم العسكرية وأبلغه بقرار الغاء مناورة السماء المفتوحة فورا والتحفظ على كل الطيارين المشاركين فى المناورة وحتى اشعار آخر .. وعدم مغادرة أى سرب من أى قاعدة لأى سبب .. " خليك انته يعبجبار نايم وأنا هنا سهران أفكر فى حمايتكم وحماية الوطن" أنا مش عارف كنتم حتعملوا ايه من غيرى!! ..

وهكذا دواليك .. فط ونط وكر وصراخ وتهديد واستعراض للبطولات والتضحية حتى وصل القرار الى القائد المشرف على مناورة السماء المفتوحة العقيد حموده ..

 تسمى هذه الطريقة فى التخاطب فى منظومة قواتنا الوطنية الباسلة طريقة نزول القرار من أعلى , تقابلها عودة نتائج القرار من أسفل الى أعلى مرة أخرى.. فحمودة اتصل بعبجبار الذى اتصل بدوره بحمزة الذى اتصل بدوره بمدبولى الذى اتصل بشاهين مؤكدا له تنفيذ الأوامر .. كله تمام يافندم المناورة الغيت وحالة الطوارىء أعلنت والحمد لله الأمن مستتب والبركة فى يقظة سيادتكم.

***
بعد أن اسيقظ اللواء شاهين أشعل سيجارا وطلب من خادمه فنجان قهوة سادة واتصل على الفور بالعميد ليبرمان الرجل الثانى فى الموساد وبعد التحيات والمجاملات والذى منه حصل منه على أسماء ورتب الضباط المشاركين فى المؤامرة وعناوينهم العسكرية , واتضح له من المحادثة أن العملية كانت محدودة جدا ولكنها قاتله وتشمل فقط ثلاث ضباط أحدهم برتبة رائد قائد سرب اف 16 بالتعاون مع ضابط برتبة نقيب من نفس السرب وبالتعاون مع ملاح جوى أرضى برتبة رائد . وأن العملية كانت مصممة لقصف قصر الحاكم بصواريخ "الهيل فاير" الموجهة الكترونيا .. وفى خلال نصف ساعة تحفظت المخابرات العسكرية على هذه العناصر , وتم ابلاغ وزير الدفاع الذى أثنى على عبقرية ويقظة مدير المخابرات الذى لاينام الليل من أجل هذا الوطن , وبقى الأمر سرا الى أن يتم ابلاغ الحاكم بأمر الله عند استيقاظه من النوم .


 

انقلاب - الجزء الأول
انقلاب  الجزء الثانى
انقلاب - الجزء الثالث
انقلاب - الجزء الرابع
انقلاب - الجزء الخامس
انقلاب - الجزء السادس
انقلاب - الجزء السابع
انقلاب- الجزء الثامن
انقلاب - الجزء التاسع
انقلاب - الجزء العاشر
انقلاب - الجزء الحادى عشر
انقلاب - الجزء الثانى عشر
انقلاب - الجزء الثالث عشر


06/11/2014

مصرنا

 

 


 

 
 



مطبوعة تصدر
 عن المركز الأمريكى
 للنشر الالكترونى

 رئيس التحرير : غريب المنسى

مدير التحرير : مسعد غنيم

 

الأعمدة الثابته

 

 
      صفحة الحوادث    
  من الشرق والغرب 
مختارات المراقب العام

 

موضوعات مهمة  جدا


اعرف بلدك
الصراع الطائفى فى مصر
  نصوص معاهدة السلام  

 

منوعات


رؤساء مصر
من نحن
حقوق النشر
 هيئة التحرير
خريطة الموقع


الصفحة الرئيسية